» الإعجاز العددي

الطلاق مرتان ..‏

عجائب القرآن لا تنقضي.. وكلما تأملنا كلمة من كلمات القرآن نجد أنفسنا أمام معجزة تشهد على أن هذا القرآن كلام الله تعالى….

قال تعالى: (الطَّلَاقُ مَرَّتَانِ فَإِمْسَاكٌ بِمَعْرُوفٍ أَوْ تَسْرِيحٌ بِإِحْسَانٍ) [البقرة: 229]، هذه الآية تؤكد أن الطلاق الذي يستطيع بعده الزوج مراجعة الزوجة يكون مرتين، ولكن في الثالثة لا تحل له حتى تنكح زوجاً غيره…

العجيب أن كلمة (الطلاق) تكررت في القرآن مرتين فقط!! وكلتا الكلمتين في سورة البقرة… كأن الله تعالى يؤكد من خلال تكرار الكلمات صدق هذه الحقيقة وأن الله تعالى هو من أنزل هذا الحكم.

1- (وَ إِنْ عَزَمُوا الطَّلَاقَ فَإِنَّ اللَّهَ سَمِيعٌ عَلِيمٌ) [البقرة: 227].

2- (الطَّلَاقُ مَرَّتَانِ فَإِمْسَاكٌ بِمَعْرُوفٍ أَوْ تَسْرِيحٌ بِإِحْسَانٍ) [البقرة: 229].

ولكن هذا ليس كل شيء! هناك بعض العجائب الرقمية في هذه الكلمة:

فالفرق بين رقمي الآيتين هو2 أي:

229-227 = 2 سبحان الله!

كلتا الآيتين وردت في سورة البقرة وهذه السورة الكريمة رقمها في المصحف هو 2 …

كما أن كلمة (طلقها) أيضاً تكررت في القرآن كله مرتين فقط وتحديداً في نفس السورة ونفس الآية: (فَإِنْ طَلَّقَهَا فَلَا تَحِلُّ لَهُ مِنْ بَعْدُ حَتَّى تَنْكِحَ زَوْجًا غَيْرَهُ فَإِنْ طَلَّقَهَا فَلَا جُنَاحَ عَلَيْهِمَا أَنْ يَتَرَاجَعَا إِنْ ظَنَّا أَنْ يُقِيمَا حُدُودَ اللَّهِ وَتِلْكَ حُدُودُ اللَّهِ يُبَيِّنُهَا لِقَوْمٍ يَعْلَمُونَ) [البقرة: 230].

هناك كلمات تتعلق بإجراءات أو نتائج الطلاق.. أيضاً تكررت مرتين، فمثلاً كلمة (يَتَرَبَّصْنَ) تكررت في القرآن مرتين وفي سورة البقرة.. ومثلها كلمة (بِأَنْفُسِهِنَّ) أيضاً:

1- (وَالْمُطَلَّقَاتُ يَتَرَبَّصْنَ بِأَنْفُسِهِنَّ ثَلَاثَةَ قُرُوءٍ) [البقرة: 228].

2- (وَالَّذِينَ يُتَوَفَّوْنَ مِنْكُمْ وَيَذَرُونَ أَزْوَاجًا يَتَرَبَّصْنَ بِأَنْفُسِهِنَّ أَرْبَعَةَ أَشْهُرٍ وَعَشْرًا) [البقرة: 234].

فهل نجد مثل هذا الإحكام في أي كتاب بشري؟!

ــــــــــــ

بقلم عبد الدائم الكحيل

المراجع:

برنامج إحصاء القرآن الكريم.

تحميل كتب الإعجاز العلمي

الأذان يشهد بصدق الإسلام

صفحتنا الجديدة على فيس بوك